أحدث المواضيع

دولة قطر تمنح جائزة * الفن الاصيل * الى الفنان العراقي ياس خضر

منحت مؤسسة الحي الثقافي “كتارا” القطرية درع “الفن الأصيل”، إلى الفنان العراقي ياس خضر، تكريماً لإبداعه المتألق وعرفاناً بعطائه المتميز وتتويجاً لمسيرته الفنية الحافلة بالنجاح.

وقال صحيفة “العرب” القطرية، إنه وفي مبادرة جديدة تهدف إلى دعم الفن الأصيل وتعزيز حضوره في المشهد الثقافي، منحت «كتارا» درع «الفن الأصيل» للفنان العراقي الكبير ياس خضر تكريماً لإبداعه المتألق، وعرفاناً بعطائه المتميز، وتتويجاً لمسيرته الفنية الحافلة بالنجاح، وذلك في احتفال أقيم في القاعة (15) بـ «كتارا»، أمس (الخميس)، بحضور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» ونخبة من المثقفين والفنانين.

وقال السليطي مدير عام كتارا خلال حفل التكريم: «إن تكريم كتارا للفنان العراقي ياس خضر يأتي تقديراً لإبداعه المتألق وعرفاناً بعطائه المتميز، وتتويجاً لمسيرته الفنية الحافلة بالنجاح والتي جعلت منه أحد نجوم الغناء العراقي»، معرباً عن سعادته بما حققته فعالية أيام ثقافية عراقية من نجاح متميز.

وأضاف السليطي: «يسعدنا أن نجتمع اليوم لنحتفي برمز من رموز الفن العراقي وقامة بارزة من عمالقة الأغنية العراقية الذين تركوا بصمة مضيئة وخالدة في صفحات الفن العربي، وحجزوا مكاناً مهماً في ذاكرة الفن والغناء، ونكرم الفنان المتميز ياس خضر تقديراً لإبداعه المتألق، وعرفاناً بعطائه المتميز، وتتويجاً لمسيرته الفنية الحافلة بالنجاح والتي جعلت منه أحد نجوم الغناء العراقي».

وأشار السليطي إلى حرص كتارا على تكريم أصحاب الموهبة وأهل التميز، عرفاناً وتقديراً عالياً لهؤلاء الذين تفردوا في إبداعاتهم في سائر مجالات الفنون والآداب، لافتاً إلى أن كتارا دأبت على استذكار الرموز الثقافية وتكريمهم والاحتفاء بهم، وفاء لما قدموه من منجزات إبداعية، وذلك عبر إطلاقها للعديد من المبادرات مثل درع الأديب ودرع الضاد.

من جهته، أعرب الفنان العراقي ياس خضر عن فرحته الغامرة بمبادرة المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا وتكريمها له عبر منحه درع الفن الأصيل، وأشاد بدورها البارز في رعاية ودعم الفن وتقديرها للفنانين والمبدعين في شتى ميادين الفن والثقافة، مقدماً شكره لكتارا والقائمين عليها لمبادرتهم الكريمة.

وأشاد الفنان العراقي بما تشهده قطر من نهضة ثقافية رائدة على مستوى الوطن العربي، يقودها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، معبراً عن إعجابه بما حققته فعالية أيام ثقافية عراقية من نجاح، ومؤكداً أن الأغنية العراقية تستعيد قوتها وماضيها الأصيل.

شارك الموضوع مع اصدقائك

شاهد أيضاً

مسرحيات جديدة في بغداد

لا تزال الثيمة الأساسية المهيمنة على المسرح العراقي منذ ثمانينات القرن الماضي هي الحرب ضمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.