أحدث المواضيع

مخاطر حمل الحقائب المدرسية الثقيلة على الاطفال

ان الحقائب المدرسية الثقيلة والمكدسة بالكتب والكراسات بصورة تفوق الحاجة الدراسية اليومية للطفل تؤثر سلبا على سلامة وقوة ظهر الطفل وتعرضه لكثير من الإصابات الخطيرة وأوضحت الأبحاث الطبية التى أجريت بجامعة واشنطن”الأمريكية، أن ما يقرب من 13،70 ألف طفل تتراوح أعمارهم ما بين الخامسة والثامنة عشر اضطروا فى عام واحد لدخول المستشفى لتلقى العلاج نتيجة لتأثرهم بإصابات فى الظهر والعمود الفقرى من جراء الأثقال والأعباء التى تلقيه شنطة المدرسة الثقيلة على ظهورهم. وتنصح “الأكاديمية الأمريكية لجراحى العظام” أولياء الأمور بضرورة الانتباه إلى ثقل نشطة المدرسة التى يحملها الأطفال على ظهورهم مشددة على ما تسببه من مشكلات صحية خطيرة على سلامة العمود الفقرى فى مراحل متقدمة من أعمارهم. وشددت الأكاديمية فى معرض أحدث تقاريرها الصادرة فى هذا الصدد أن آلام الظهر البسيطة التى قد يعانى منها الطفل قد تعد مؤشرا هاما وأوليا للمشكلات الصحية التى قد يعانى منها فيما يتعلق بالعمود الفقرى والعظام فيما بعد.
نحن الانب بموسم دخول التلاميذ المدارس، دقت دراسة طبية ناقوس الخطر من أن الشنط المدرسية الثقيلة والمكدسة بالكتب والكراسات بصورة تفوق الحاجة الدراسية اليومية للطفل تؤثر سلبا على سلامة وقوة ظهر الطفل وتعرضه لكثير من الإصابات الخطيرة

وأوضحت الأبحاث الطبية التى أجريت بجامعة واشنطن”الأمريكية، أن ما يقرب من 13،70 ألف طفل تتراوح أعمارهم ما بين الخامسة والثامنة عشر اضطروا فى عام واحد لدخول المستشفى لتلقى العلاج نتيجة لتأثرهم بإصابات فى الظهر والعمود الفقرى من جراء الأثقال والأعباء التى تلقيه شنطة المدرسة الثقيلة على ظهورهم.

وتنصح “الأكاديمية الأمريكية لجراحى العظام” أولياء الأمور بضرورة الانتباه إلى ثقل نشطة المدرسة التى يحملها الأطفال على ظهورهم مشددة على ما تسببه من مشكلات صحية خطيرة على سلامة العمود الفقرى فى مراحل متقدمة من أعمارهم.

إعلان

وشددت الأكاديمية فى معرض أحدث تقاريرها الصادرة فى هذا الصدد أن آلام الظهر البسيطة التى قد يعانى منها الطفل قد تعد مؤشرا هاما وأوليا للمشكلات الصحية التى قد يعانى منها فيما يتعلق بالعمود الفقرى والعظام فيما بعد.

شارك الموضوع مع اصدقائك

شاهد أيضاً

لماذا يخون الرجل زوجته على الرغم من تمسكه بها

هناك العديد من الرجال الذين يخونون زوجاتهم لكنهم يرفضون فكرة الطلاق، لكن ما سبب هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.